من يرث المتوفي بلا أولاد؟

من يرث المتوفي بلا أولاد؟

من يرث المتوفي بلا أولاد؟

يختلف الشرع والقانون عند النظر في ميراث من يتوفى من غير ولد حسب الحالة الإجتماعية له؛ هل كان متزوجًا أم غير متزوج؟ كذلك يختلف إذا ما كان والداه على قيد الحياة أم لا. لكن من هم المستحقون للميراث حقًا؟

المستحقون للميراث:

  • يتم ترتيب المستحقون من الذكور للتركة حسب الأولوية كالآتي:

الأب، الجد، الأخ الشقيق، الأخ للأب، الأخ للأم، ابن الأخ الشقيق،ابن الأخ للأب، العم الشقيق، العم للأب، ابن العم الشقيق ثم ابن العم للأب.

  • أما المستحقات من الإناث فيتم ترتيبهم كالآتي:

لأم، الجدة، الأخت الشقيقة، الأخت للأب والأخت للأم.

هكذا نحن على علم بمن يستحقون للإرث حسب الأولوية، ولكن كيف يتم تقسيم الميراث فيما بينهم؟ في ذلك حالات مختلفة:

الحالة الأولى:

إذا كان المتوفي متزوجًا ووالداه على قيد الحياة، فيتم تقسيم أملاكه بإعطاء الزوجة ربع الميراث من أموال وأملاك. ثم يُعطى للأم ثلث المتبقي من التركة وللأب كل ما تبقى منها. وقد عادل البعض نصيب الأم بربع التركة كاملة، في حين ساوى نصيب الأب نصف ما امتلكه ابنه المتوفي.

الحالة الثانية:

إذا كان المتوفي متزوجًا ووالدته فقط على قيد الحياة يختلف التوزيع عما سبق. حيث يُخصص للزوجة ربع الميراث، كما يُخصص للأم ثلث الإرث فقط. والمتبقي من الإرث يتم توزيعه على من تم ذكرهم قبلًا من المستحقين بالأولوية تبعًا لمرتبة كلًا منهم بالدم، مع مراعاة التعصيب بأن للذكر مثل حظ الأنثيين. وفي حالة عدم وجود أيًا منهم، يتم تخصيص ربع المتبقي للزوجة ومنح البقية للأم.

الحالة الثالثة:

إذا كانت زوجة الفقيد فقط على قيد الحياة مع وفاة والداه، يتم إعطاءها نصيبها الشرعي من الإرث كما سبق. وتُقدر هذه القيمة الشرعية بربع التركة فقط. في حين يتم توزيع بقية التركة على المستحقين من الأخوة والأخوات حسب المنصوص عليه بأن للذكر مثل حظ الأنثيين. فإذا لم يكن له أخوة أشقاء أو غير أشقاء، تنتقل التركة إلى من يليهم في القرابة من الأعمام المباشرين و الأعمام من الأب ومن يليهم من الأقرباء حسب مرتبة كلًا منهم. وفي حالة عدم وجود أيًا منهم، يؤول الإرث بالكامل للزوجة.

الحالة الرابعة:

إذا كان المتوفي غير متزوجًا، يتم حساب الميراث بدايةً من الأب والأم كما نصت عليها الأحوال السابقة. وفي حالة وفاة الوالدين، تؤول التركة إلى أقرب الأحياء من الأقرباء بالدم ثم الأقرب فالأقرب. فإذا لم يكن هناك غير أقرباء بدرجة بعيدة، يتم تقسيم الإرث بينهم كما نص الشرع بأن للذكر ضعف ما للأنثى. وفي حالة عدم ظهور أي أقرباء للمتوفي، يتم انتقال ملكية تركته بالكامل للدولة.

 

لمزيد من المعلومات حول كيفية تقسيم تركة من ليس له أولاد، يمكنك تعيين محام للحد من الميراث من مكتب الزيات للمحاماة والاستشارات القانونية. وهذا  بفضل خبرته الكبيرة في عدّ وتقسيم التركات بأنواعها: نقود ، حسابات بنكية ، أسهم مالية ، عقارات مشتركة وفق القوانين والمؤسسات.

كما يمكننا إيجاد حلول قانونية ودية ترضي جميع الأطراف والعملاء وتتجنب اللجوء إلى المحاكم لحل هذه النزاعات.

 

شاهد أيضًا كيف يوزع الميراث للمرأة التي ليس لها زوج ولا أولاد؟

 

لمزيد من المعلومات حول كيفية تقسيم التركة، يمكنك تعيين محام للحد من الميراث من مكتب الزيات للمحاماة والاستشارات القانونية. وذلك بفضل خبرته الكبيرة في عدّ وتقسيم التركات بأنواعها: نقود ، حسابات بنكية ، أسهم مالية ، عقارات مشتركة وفق القوانين والمؤسسات. كما يمكنك أيضًا معرفة المزيد عن مكتب الزيات للمحاماة والتواصل معنا عن طريق الضغط هنا أو من خلال النموذج التالي: